عربي

التحالف الدولي يصف تقرير منظمة العفو حول الموصل بالسخيف

وصف التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة اليوم الأربعاء تقرير منظمة العفو الدولية [أمنستي] الذي اتهم قوات التحالف بـ”شن هجمات غير قانونية ومخالفة القانون الدولي” أثناء معركة تحرير الموصل، بـ”غير المسؤول”.
وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل جو سكروكا إن الحرب “ليست شيئا لطيفا”، مضيفا أن “التظاهر بعكس ذلك يعد أمرا سخيفا ويضع حياة المدنيين والجنود في خطر”.
وكانت وزارة الدفاع العراقية قد نفت أمس الثلاثاء حدوث أية انتهاكات بحق المدنيين في الموصل، وذلك ردا على ما جاء في تقرير المنظمة.
وقالت أمنستي إن القوات العراقية شنت هجمات “غير قانونية” واستخدمت “القوة غير المتكافئة في بعض الحالات”، خلال العمليات العسكرية لاستعادة الموصل.
وأضافت أن “استخدام داعش المدنيين دروعا بشرية لا يقلل من الواجب القانوني للقوات الموالية للحكومة في حماية المدنيين”.
وبدأت القوات العراقية هجومها على الموصل في 17 تشرين الأول، فاستعادت الساحل الأيسر شرقي الموصل من المدينة في كانون الثاني، قبل أن تطلق بعد شهر هجومها على الجانب الأيمن حيث الكثافة السكانية أكبر، وحررته في 10 تموز الجاري.
كما انتقد رئيس الوزراء حيدر العبادي اليوم تقرير العفو الدولية ودعا المنظمات الانسانية الى ان “تتأكد وتتحقق من مصادرها وترى ابتهاج اهل الموصل وترحيبهم بالقوات العراقية المحررة” مستغرباً “حزن ونحيب البعض في عز فرحة الشعب العراقيين بهذا الانتصار، كما تساءل اين كان دور المنظمات عندما كانت داعش تقتل ابناء الموصل وتدمر كل شيء؟”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق