نيران صديقة

بدر: دعوات حل الحشد الشعبي وجهات نظر شخصية

اعتبر القيادي في منظمة بدر،كريم النوري، الخميس، أن دعوات إلغاء هيئة الحشد بانها وجهات نظر ستصطدم بالقانون المقر في البرلمان، فيما اشار الى ان القائد العام ابدى الرأي الحكومي المؤيد للحشد.

وقال النوري في تصريح تناقلته وسائل إعلام عراقية، “كل الدعوات والتصريحات التي تطرح لحل الحشد الشعبي تبقى مجرد وجهات نظر لا يمكن تطبيقها على ارض الواقع لانها ستصطدم بجدار القانون المقر بمجلس النواب والذي صنف الحشد ضمن القوات الامنية الرسمية وحفظ جميع حقوقه”، لافتا الى ان “قانون الحشد اكبر من دعوات الغاء الهيئة”.

وأضاف ان “هنالك توجه دولي واقليمي يقف بالضد من الحشد الشعبي كونه افشل المخططات الرامية الى تقسيم العراق وتنفيذ اجنداتهم ومصالحهم، الا انه لن يؤثر على الحشد بل سيزيده قوة وإصرارا للثبات على موقفه”.

وتابع ان “القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي قد ادلى بالرأي الحكومي المؤيد للحشد في المحافل الدولية اخرها خلال اجتماعه مع المسؤولين الأمريكان في الولايات المتحدة وقد حسم كل الجدال الدائر وأغلق الباب أمام جميع المحاولات”.

يشار إلى أن تحرك أمريكي وسعودي وقطري قد نشط في الآونة الأخيرة لحث القيادات العراقية لحل الحشد الشعبي وتحجيم دوره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق